استشهاد عامل من غزة باعتداء قوات الاحتلال عليه قرب طولكرم

الضفة الغربية-خدمة حرية نيوز:

استشهد عامل فلسطيني، اليوم الثلاثاء، بعد تعرضه للضرب والتنكيل من قبل جنود الاحتلال الإسرائيلي عند فتحة جدار الفصل العنصري قرب طولكرم.

 

وأعلنت وزارة العمل، استشهاد الشاب أحمد حرب عياد (32 عاما) من غزة، جرّاء اعتداء قوات الاحتلال عليه بالضرب المبرح، أثناء توجهه للعمل في الداخل المحتل عند فتحة الجدار الفاصل بطولكرم شمال الضفة الغربية.

 

ونعت الوزارة “شهيد لقمة العيش” الشاب عياد، وتقدمت بأحر التعازي والمواساة من عائلته، مؤكدةً تضامنها مع ذوي الشهيد في مصابها الأليم.

 

وتواصل قوات الاحتلال الإسرائيلي انتهاكاتها بحق العمال الفلسطينيين على طول جدار الفصل العنصري بالضفة، من خلال ملاحقتهم وإطلاق النار صوبهم واعتقالهم والتنكيل بهم.

 

ورصد تقرير فلسطيني دوري ارتكاب قوات الاحتلال آلاف الانتهاكات بحق المواطنين في الضفة الغربية والقدس، خلال شهر يونيو الماضي تنوعت بين عمليات قتل وهدم واستيطان.

 

ووثق التقرير الدوري لانتهاكات الاحتلال في الضفة الغربية خلال شهر يونيو 2022 الصادر عن مركز معلومات فلسطين “معطى”، ارتكاب قوات الاحتلال (2510) انتهاكاً، أبرزها استشهاد (13) مواطناً.

 

وأصيب (620) مواطناً بنيران قوات الاحتلال ومستوطنيه، وبلغ عدد عمليات إطلاق النار التي نفذها جنود الاحتلال ومستوطنيه (188) عملية، وعدد اعتداءات المستوطنين (102) اعتداءً.

قد يعجبك ايضا