الأب مسلم: الاحتلال اغتال “أبو عاقلة” لشعوره بالهزيمة في كل صدام مع المقاومين

الضفة الغربية-خدمة حرية نيوز:

أكد عضو الهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة المقدسات، الأب مانويل مسلم، أن جيش الاحتلال الإسرائيلي تعمد اغتيال الصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة في أثناء تغطيتها لاقتحام مخيم جنين صباح اليوم الأربعاء.

 

وقال الأب مسلم مخاطبا المحتلين الذين يختلقون مبررات واهية للتنصل من جريمة قتل الصحفية أبو عاقلة: “أنتم القتلة المجرمون أيها الصهاينة، وعليكم دم شيرين ودماء زملائها الصحفيين من البداية إلى النهاية”.

 

وأضاف أن جنود الاحتلال تعمدوا قتلها “ليعطوا أنفسهم ثقة بأنفسهم وهم المهزومون في كل صدام”.

 

وقدم التعازي والاحترام والفخر والاعتزاز للصحافيين، وثمّن “شجاعتهم وإقدامهم وإصرارهم على نقل الحقيقة في الأرض المقدسة التي تدنست بوجود أمثال هذه العصابات الصهيونية عليها”.

 

واستشهدت مراسلة قناة الجزيرة في فلسطين برصاص قوات الاحتلال في أثناء تغطيتها اقتحام مخيم جنين، رغم ارتدائها ملابس وخوذة الصحفيين.

 

كما أصيب الصحفي علي السمودي برصاصة في الظهر وحالته مستقرة.

 

وحاصرت قوات الاحتلال صباح اليوم، أحد المنازل في حي الجابريات بجنين، وفتشته وعبثت بمحتوياته، قبل أن تقوم بالانسحاب.

 

وتصدى مقاومون لاقتحام قوات الاحتلال، وأطلقوا النار تجاه الجنود المقتحمين، واندلعت اشتباكات مسلحة عنيفة.

 

وتزايدت عمليات المقاومة في مدن الضفة الغربية، مع ارتفاع وتيرة اعتداءات وجرائم الاحتلال الإسرائيلي بحق أبناء الشعب الفلسطيني.

قد يعجبك ايضا