القيادي “الحاج علي”: شعبنا مستمر في المقاومة والصمود حتى إنهاء النكبة

في ذكراها الـ74

نابلس- خدمة حرية نيوز

أكد القيادي في حركة المقاومة الإسلامية حماس الشيخ أحمد الحاج علي، اليوم السبت، أن شعبنا الفلسطيني لا يزال متمسكا بأرضه، رغم المعاناة الناتجة عن جرائم الاحتلال الإسرائيلي، المتواصلة منذ النكبة قبل 74 عاما.

 

وقال الحاج علي إن “هذه الذكرى أشد إيلاما للشعب الفسلطيني”، موضحا أن القضية الفلسطينية لا تزال تنزف، والمآسي اليومية من الاحتلال متواصلة، ما بين القتل والاعتقال والهدم ومصادرة الأراضي.

 

واستدرك قائلا: “الشعب الفلسطيني صابر ومكافح، ويقول للاحتلال أن فلسطين هي لنا وسنبقى متمسكين بها”، مضيفا أننا لا نزال صابرون ومدافعون عن قضيتنا، وسالكون في طريق التحرير والمقاومة.

 

وشدد على رفض شعبنا لهذا الواقع المرير الناجم عن بطش الاحتلال، حتى تعود الأرض لنا، لافتا إلى أن الصمود أمام ظلم المحتل مترسخ بين الفلسطينيين، والمقاومة اليوم باتت موجودة في كافة ربوع فلسطين.

 

ويوافق الخامس عشر أيار/ مايو من كل عام، الذكرى السنوية لنكبة عام 1948، والتي أدت إلى تشريد عدد كبير من الشعب الفلسطيني خارج دياره، لصالح إقامة دولة الاحتلال الإسرائيلي.

 

وشملت أحداث النكبة احتلال معظم أراضي فلسطين من قبل الحركة الصهيونية، وطرد نحو 750 ألف فلسطيني وتحويلهم إلى لاجئين، إضافة إلى ارتكاب عشرات المجازر ضد الفلسطينيين، وهدم أكثر من 500 قرية، وتدمير المدن الفلسطينية الرئيسية وتحويلها إلى مدن يهودية.

 

قد يعجبك ايضا