جرار: جنين صدّرت مشاهد المقاومة الباسلة رغم استهدافها المتواصل

جنين – خدمة حرية نيوز:

أكدت المرشحة عن قائمة “القدس موعدنا” الناشطة وفاء جرار على أن جنين بمقاومة بلداتها ومخيمها ثبتت وصدّرت مشاهد المقاومة الباسلة رغم ما تتعرض له من حملة مسعورة من قوات الاحتلال الإسرائيلي.

 

وقالت جرار إن أبطال جنين قاوموا الاحتلال بكل قوة، وصدروا مشاهد المقاومة الباسلة، وهذا يدل على إصرارهم الشديد في الدفاع عن المخيم ومناضليه الشرفاء.

 

وأضافت جرار: “رأينا قبل أيام أثناء محاولة اعتقال المقاوم محمود الدبعي كيف صمد لخمس ساعات من المواجهة حتى نفذت ذخيرته، وخلال هذه المواجهات اعترف العدو الصهيوني بأن شباب المقاومة أمطروهم بالرصاص دون توقف مما أدى لمقتل ضابط من وحدة اليمام الإسرائيلية”.

 

وأشارت إلى أن “الجيش الإسرائيلي يحمل حقدا على أبطال نفق الحرية الذين مرغوا أنفه بالتراب، وهذا لا يقل عن حقدهم لمخيم جنين الصمود الذي قدم الشهيد تلو الشهيد دفاعًا عن ثرى فلسطين الطاهر”.

 

وتابعت: “إن أبطال جنين وليس آخرهم الشهيد رعد حازم كشف بعمليته بتل أبيب مدى عجز المحتل الذي لا يدعي أنه لا يقهر، وسبقه للاستشهاد وتقديم الروح رخيصة فداء للوطن الشهيد البطل ضياء حمارشة ابن يعبد القسام الذي أذاق المحتل رعبًا وخوفًا لم يكن يتوقعه”.

 

وأكدت جرار على أن كل هؤلاء الأبطال إنما هم صور مضيئة للبطولة والاستشهاد، وبذل الروح رخيصة لتحرير فلسطين كل فلسطين.

 

ولفتت إلى أن كل هذه البطولة والمقاومة دفعت الاحتلال باستهداف جنين ومخيمها الصامد، بالمداهمة اليومية وملاحقة المقاومين واعتقالهم واغتيالهم.

 

وأكدت جرار على أن “مدينة جنين ومخيمها الصامد ضرب أروع صور التحدي والصمود في وجه جيش الاحتلال.

 

وعدّت جرار أن اغتيال الاحتلال لأيقونة الصحافة الفلسطينية الصحفية البطلة شيرين أبو عاقلة، إنما جاء في سياق التعتيم الإعلامي عما يقوم به جيش الاحتلال في جنين.

 

وقالت إن اغتيال أبو عاقلة رسالة لكل صحفي ومنبر إعلامي بأن نقل الحقيقة من الميدان للعالم كله ثمنه باهظ، لكنه لن يثني الصحفيين عن أداء عملهم ولن يخيف المقاومة قيد أنملة.

قد يعجبك ايضا