دعوات للمشاركة في وقفتين بالضفة رفضاً للإساءة لأمهات الشهداء

الضفة الغربية- خدمة حرية نيوز

دعا أهالي الشهداء، إلى المشاركة في وقفتين بمدينتي رام الله ونابلس، عصر اليوم الخميس، رفضا لتصريحات محافظ نابلس المسيئة بحق أمهات الشهداء.

 

وأشارت الدعوة إلى أن الوقفة الأولى ستكون عند دوار المنارة وسط مدينة رام الله، والثانية عند دوار الشهداء بمدينة نابلس، منوهة إلى أن الوقفتين ستكونان الساعة الخامسة عصراً.

 

وأثارت تصريحات محافظ نابلس إبراهيم رمضان، حول أمهات الشهداء غضبًا شعبيًا، حيث وصفهن بـ”الشاذات” ويظهرن أنهن مناضلات.

 

وجاء في تصريحات رمضان عبر إذاعة محلية: “إن الأم هي من تظهر الحنان والعطف، لكن هنالك أمهات شاذات ترسل ابنها للانتحار، وتظهر للآخرين أنها المناضلة، هذه ليست أمّاً”.

 

ودعت مجموعة “عرين الأسود” محافظ نابلس إلى الاستقالة وحفظ ماء وجهه بعد ما قدمه من سنوات في سجون الاحتلال، وقالت: “إن اُمهات الشهداء نبراس الرؤوس درر التاج لولاهن لما كان لنا عِلم ولا كان لنا اسم، هؤلاء مناجم الذهب، الضوء الذي نرى فيه نهاية النفق”.

 

وأضافت: “نحن بإذن الله سيفكن المسلول على الأعادي، نحن بإذن قنابل موقوتة تنفجر بأمر منكن، يا أمهات الشهداء الأمر أمركن والقول قولكن متى أردتن تبدأ الحرب أنتن البداية وأنتن النهاية”.

 

وقالت حركة حماس إنّ التصريحات التي تفوّه بها محافظ نابلس إبراهيم رمضان، والتي تعرّض فيها بالإساءة المباشرة للمقاومة ولأمهات الشهداء، تصريحات مُدانة وغير مسؤولة، وخارجة عن الإطار الوطني والأخلاقي الذي يلتزم به شعبنا الصامد المجاهد.

 

واعتبرت أن “محاولات محافظ نابلس صد المقاومين في نابلس عن طريقهم انطلاقًا من أنّ المقاومة لا جدوى منها، هي رؤية صهيونية لا تعبّر عن قناعات شعبنا المجاهد، الذي اتّخذ من المقاومة سبيلاً للخلاص من المحتل، بعدما أحال نهاره وليله إلى كوابيس متلاحقة، ورأى العالم جيشهم المهزوز أمام بسالة مقاومينا الأبطال”.

قد يعجبك ايضا