وفد نيابي يزور مكتب الجزيرة في رام الله لتقدم العزاء باستشهاد “أبو عاقلة”

الضفة العربية- خدمة حرية نيوز

 

قدم وفد نيابي، اليوم الأربعاء، واجب العزاء في استشهاد مراسلة قناة الجزيرة الصحفية شيرين أبو عاقلة، برصاص قوات الاحتلال أثناء اقتحام جنين.

 

وأعرب الوفد الذي زار مقر قناة الجزيرة في رام الله عن تضامنهم مع عائلة الشهيدة أبو عاقلة.

 

بدوره أكد النائب عن حركة حماس أيمن دراغمة أن هذه الجريمة تأتي في سياق استهداف الاحتلال الإسرائيلي للكل الفلسطيني مقدماً بالغ التعازي لعائلة الشهيدة وذويها ولقناة الجزيرة.

 

كما شدد منسق قائمة القدس موعدنا ناجح عاصي على أن اغتيال الصحفية أبو عاقلة خلال عملها على تغطية اقحام مخيم جنين، هي محاولة لإخماد الكلمة والصورة التي تفضح بطشه بحق أبناء شعبنا.

“.

وأدانت حركة حماس بأشد العبارات، اغتيال قوات الاحتلال مراسلة قناة الجزيرة الصحفية شيرين أبو عاقلة، باستهدافها بالرصاص الحي في الرأس، معتبرة ما حدث جريمة اغتيال وقتل متعمد بحقها، والصحفيين والإعلاميين كافة، الذين ينقلون حقيقة الواقع والإرهاب الممنهج الذي يتعرض له الشعب الفلسطيني تحت الاحتلال.

 

وتابعت الحركة: “هذه الجريمة البشعة ضد الصحافة والكلمة الحرّة تضع العالم والمؤسسات الدولية كافة أمام مسؤولياتها في إدانة هذه الجريمة، ومحاسبة قيادات الاحتلال التي تجاوزت كل القيم، وتعدّت على الأعراف والقوانين الدولية كافة”.

 

وبعثت حماس بخالص التعازي والمواساة إلى عائلة الإعلامية الشهيدة أبوعاقلة، وإلى شبكة الجزيرة الإعلامية، وإلى كلّ المؤسسات الإعلامية في العالم العربي والإسلامي والعالم، مشيدة بالمسيرة الإعلامية لها، وتميزها بنقل الأحداث في فلسطين، وإبراز معاناة شعبنا تحت الاحتلال الصهيوني.

 

وأكدت أن هذه الجريمة لن تفلح في تغييب دور الإعلام والصحفيين الأحرار في نقل الحقيقة، حقيقة الاحتلال الصهيوني ووحشيته وإرهابه وجرائمه ضد الإنسان والأرض والمقدسات.

قد يعجبك ايضا